نقل مشروع الطوافات

أحداث المشروع - إلتزاماً بالشفافية النابعة من الشريعة والتي عودنا عليها كل المتعاملين مع بنك التقنيات

1- أول مشروع لطوفات الهوفركرافت للإنقاذ من السيول و الفيضانات في البلاد العربية الإسلامية

2- تم إستصداره لكل الموافقات الملزمة - هيئة الإستثمار - السجل و الغرفة - فتح ملف بوزارة النقل بعد مراجعة مواصفات الخامات - البلدية و الدفاع المدني - سلامة البيئة

3- الجمارك السعودية توقف حاوية مصنع الطوافات و تمنع دخول خامات التصنيع و التشغيل بالرغم من إرفاق شهادات المنشأ و التحليل - ديوان المظالم السعودي يؤيد كافة تصرفات الجمرك

4- البروفسور رشـــوان باستخدام إستراتيجيات المشاريع يقوم بالإستيعاض بالخامات المحلية و يبدأ التشغيل في مصنع بديل و يصدر الإنتاج لأستراليا و هولندا و السويد و بولندا و جنوب أفريقيا و كولومبيا و إنجلترا تصدير متكرر

5- هيئة الإستثمار ترفض و تلغي الترخيص و تعلق سفر البروفسور رشـوان و عائلته  مما إضطر البروفسور رشوان من إدارة مشاريعه الدولية عن بعد و تشترط أن يعلن بنك التقنيات بنفسه عن إلغاء الهيئة للترخيص - دراسة منتدى الرياض الاقتصادي
6- مخالفة للبند الرابع من المادة الخامسة لنظام الإستثمار الأجنبي بالمملكة العربية السعودية:

عدم جواز مصادرة الاستثمارات كلاً أو جزءاً إلا بحكم قضائي أو نزع ملكيتها كلاً أو جزءاً إلا للمصلحة العامة ومقابل تعويض عادل.

http://mci.gov.sa/circular/3-3.asp

هيئة المدن ترسل إنذاراً بمصادرة مصنع الطوافات بعد 70 % من إنشاؤه بخطاب صادر 12-5-1432 الموافق 25-4-2011 و لكن تم تسليمه للدي إتش إل بتاريخ 13 -6-2011 أي بعد مرور 48 يوم لتفويت المهلة المذكورة عمداً

وارد المدينة الصناعية يرفض قبول إستلام إعتراض محامي بنك التقنيات و المدينة تحاول كسب الوقت سراً لتمرير سرقة المصنع

7- إدارة مدن مكة تقوم بعمل تقدير هندسي لمصنع الطوافات بدون خرائط أو إحصاء خامات أو تقييم مقاولات و عند إعتراض محامي الطوافات تسمح المدينة بنهب منظم للمصنع لتضييع قيمته - الشرطة تحضر و نائب مدير المدن الصناعية يؤكد مسؤوليته و مسؤولية المدينة للشرطة و أنهم من حقهم توزيع مكونات المصنع لمن يريدون - يوم خميس و هو إجازة حكومية و بدون رقابة و في غياب أمن المدينة و بدون حضور أي مندوب أو محضر واقعة وقد منعت الشرطة التصوير - مدن الرياض تسوي الأمر مع محامي الطوافات حسب الواقع الوضعي و مقابل التنازل عن الموقع و المصنع و حق الرجوع على الهيئة

 

طبقاً لإستراتيجيات المشاريع من بنك التقنيات فإننا قمنا بتصدير أول إنتاج لمنتج عالمي فذ من مهبط الوحي على صاحبه الصلاة و السلام و طبقا لنفس التقنيات حان الوقت لنقل مشروع الطوافات و نجدد عهدنا لأمة الحبيب محمد صلى الله عليه و سلم بتسخير التقنيات الشخصية و نشرها و تطبيقها في خدمتهم دائماً بل و تعليمها لشباب الأمة و دعمهم مباشرة من بنك التقنيات لتنفيذ مشاريعهم و نقل بعضها للأماكن الأكثر مناسبة و أخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين